ميسي يكتسح رونالدو بسداسية ويحقق رقم جديد في الليغا

كانت مباراة برشلونة مع ليغانيس، التي جرت أمس السبت، لحساب الجولة 31 من الدوري الإسباني، فرصة للأرجنتيني ليونيل ميسي، نجم النادي الكاتالوني ليؤكد تفوقه على غريمه التقليدي كريستيانو رونالدو، مهاجم فريق ريال مدريد، في احصائية خاصة بالركلات الحرة.

وسجل ميسي الأهداف الثلاثة التي فاز بها فريقه برشلونة على ليغانيس (3-1)، وجاء واحد منها بواسطة ركلة حرة مباشرة.

وذكرت صحيفة “موندو ديبورتيفو” الإسبانية، اليوم الأحد، أنّ ميسي رفع رصيده من الأهداف التي سجلها من ركلات حرة هذا الموسم إلى 6 أهداف، بينما لم يسجل رونالدو حتى الآن ( قبل مباراة تتلتيكو مدريد) بهذه الطريقة خلال الموسم الحالي.

وأوضحت ذات الصحيفة الكاتالونية أنه في آخر 9 مواسم يميل ميزان الأهداف المسجلة من ركلات حرة لصالح ميسي، حيث أحرز النجم الأرجنتيني 23 هدفاً مقابل 19 لكريستيانو.

حطم الأرجنتيني ليونيل ميسي، لاعب فريق برشلونة الإسباني، رقما جديدا خلال مباراة فريقه اليوم، السبت، أمام ليجانيس، في الجولة الـ 31 من الدوري الإسباني.

وفي نفس السياق، ذكرت شبكة “أوبتا” أن هدف ميسي الذي جاء من ركلة حرة مباشرة، سمح له بتحطيم رقم جديد قياسي جديد، بحيث أصبح أكثر لاعب يسجل من خارج منطقة الجزاء، منذ موسم 2003-2004، وأحرز 6 أهداف في آخر 6 مباريات.

وفيما يلي عدد الأهداف التي سجلها ليونيل ميسي وكريستيانو رونالدو في آخر تسع مواسم بحسب ما رصدته صحيفة “موندو ديبورتيفو” :

2009- 2010 : ميسي (1) رونالدو (3)

2010- 2011 : ميسي (1) رونالدو (4)

2011- 2012 : ميسي (2) رونالدو(2)