نابولي يبقي حظوظه باللقب قائمة ولاتسيو ثالثا

أبقى نابولي حظوظه في احراز اللقب قائمة بعد ان حول تأخره امام كييفو الى فوز 2-1 في الوقت القاتل، وانتزع لاتسيو المركز الثالث من انتر ميلان الاحد في المرحلة الحادية والثلاثين من بطولة ايطاليا لكرة القدم.

ورفع نابولي الثاني رصيده الى 77 نقطة، معيدا الفارق مع يوفنتوس المتصدر وبطل المواسم الستة الماضية الى اربع نقاط بعد فوز الاخير على بينيفينتو 4-2 السبت.

وكان نابولي تصدر الدوري فترات طويلة قبل ان ينتزعها منه يوفنتوس في المراحل الاخيرة.

وصعد لاتسيو الى المركز الثالث برصيد 60 نقطة، بفوزه على مضيفه اودينيزي 2-1، بفارق الاهداف امام روما الذي بات رابعا، ونقطة امام انتر ميلان الذي تراجع الى المركز الخامس.

واستفاد لاتسيو في هذه المرحلة من سقوط انتر ميلان امام تورينو 1-2 اليوم، وروما امام فيورنتينا صفر-2 السبت.

وتشارك الفرق الاربعة الاولى في دوري ابطال اوروبا مباشرة في الموسم المقبل، في حين يلعب الخامس والسادس بطولة الدوري الاوروبي "يوروبا ليغ".

في المباراة الاولى، ابقى نابولي على فرصته في احراز اللقب قائمة بعد ان حول تأخره امام ضيفه كييفو الى فوز 2-1.

تقدم كييفو عبر البولندي ماريوش ستيبنسكي في الدقيقة 73، لكن نابولي رفض الاستسلام فسجل هدفين عبر البولندي الاخر اركاديوش ميليك في الدقيقة قبل الاخيرة، والغيني امادو دياوارا في الدقيقة الثالثة من الوقت الضائع.

وكان نابولي اهدر ركلة جزاء ايضا انبرى لها مهاجمه البلجيكي دريس ميرتنز عندما كانت النتيجة 1-صفر للضيوف.

وفي المباراة الثانية، جاءت الاهداف الثلاثة في الشوط الاول، فتقدم اودينيزي بواسطة كيفن لاسانيا (13)، ورد لاتسيو بهدفين عبر تشيرو ايموبيلي (26) والاسباني لويس البرتو (37).

وعزز ايموبيلي صدارته لترتيب الهدافين برصيد 27 هدفا بفارق 3 اهداف عن مهاجم انترميلان الارجنتيني ماورو ايكاردي.

وكان لاتسيو حقق نتيجة جيدة الخميس بفوزه على ضيفه سالزبورغ النمسوي 4-2 في ذهاب ربع نهائي الدوري الاوروبي "يوروبا ليغ".

– انتر يتراجع الى المركز الخامس –

وفي المباراة الثالثة، سقط انتر ميلان أمام تورينو 1-2 ليتراجع الى المركز الخامس.

وعلى رغم الفرص العديدة التي أتيحت له، خرج انتر خالي الوفاض من ملعب مضيفه تورينو، وخسر بهدف سجله الصربي آدم لياليتش في الدقيقة 36. ولم يحسن لاعبو المدرب لوتشيانو سباليتي استغلال الفرص، بينما تكفل حارس تورينو سالفاتوري سيريغو بالتصدي للعديد من الكرات، وتعاملت خشبات مرماه مع محاولتين خطيرتين.

وكان للفوز طعم آخر بالنسبة الى مدرب تورينو والتر ماتساري الذي واجه ناديه السابق للمرة الأولى منذ التخلي عنه في تشرين الثاني/نوفمبر 2014. ويدين الفريق بفوزه الثالث تواليا الى دفاعه الصلب وحارسه الذي تصدى لمحاولات عدة، لاسيما من انطونيو كاندريفا والأرجنتيني ماورو إيكاردي.

وعلق سباليتي على النتيجة قائلا "هناك اوقات لا تسير فيها الامور كما تريد مهما حاولت".

وكان انتر تعادل مع ميلان سلبا قبل ايام في دربي مدينة ميلانو.

وقال سيريغو "انتر حاول التسجيل بكل طريقة ممكنة ولم يسر الأمر على ما يرام بالنسبة إليهم، لكن لا يمكن القول ان تورينو لم يستحق النقاط (…) مررنا بفترة صعبة هذا الموسم وتوصلنا لخلاصة انه علينا تجاهل موقعنا في الترتيب والتركيز على العمل اليومي والتعامل مع كل مباراة على حدة".

وانقذ الكرواتي نيكولا كالينيتش ميلان من الخسارة على ارضه امام ساسوولو بادراكه التعادل قبل اربع دقائق من النهاية.

تقدم ساسوولو عبر ماتيو بوليتانو في الدقيقة 75، وعادل كالينيتش في الدقيقة 86.

ورفع ميلان السادس رصيده الى 52 نقطة.

وفاز كروتوني على بولونيا بهدف للنيجيري سيمون نوانكو (25)، وفيرونا على كالياري بهدف لرومولو سوزا (36).

ملخص مباراة نابولي وكييفو:

ملخص مباراة إنتر وتورينو:

ملخص مباراة ميلان وساسوولو: