“العدل غروب” تسحب أغنية فضل شاكر عن مسلسل يسرا

"إيلاف" من القاهرة: بعد ساعاتٍ قليلة من طرح أغنية الفنان فضل شاكر بعنوان "شبعنا من التمثيل"، والتي كان يُفترَض أن تكون شارة مسلسل "لدينا أقوال آخرى" الذي تقوم ببطولته الفنانة يسرا، تراجعت شركة "العدل غروب" عن الإستعانة بالأغنية. حيث فضل القائمون على العمل طرح المسلسل خلال شهر رمضان المقبل بدون الشارة التي تحمل صوت "شاكر" بعد الانتقادات التي تعرضت لها والاتهامات التي وصلت لحد التخوين.
وأعلنت الشركة في بيانٍ رسمي أمس احترامها وتقديرها للشعب اللبناني وجيشه الباسل، قائلة "نظرًا للعلاقات الفنية والتاريخية بين مصر ولبنان والتي أثمرت عن اعتبار الفنان اللبناني مصري الهوية والعكس صحيح، فإننا عندما فكرنا في الاستعانة بالفنان فضل شاكر لغناء شارة مسلسل الفنانة الكبيرة يسرا، كانت اعتباراتنا فنية بحتة، ولم يدر بخلدنا أن مشكلته مازالت قائمة وأن تعاوننا معه أمر طبيعي كما حدث مع الفنانة نوال الزغبي في السنة الماضية".
وأضافت الشركة: "فلما علمنا أن مشكلته لم تحل وهناك علامات استفهام حول موقفه القانوني ونظراً لاعتقادنا الدائم أن الفن يوحد الشعوب ولا يفرقها، فاننا احتراما لمشاعر الأخوة في لبنان، قررنا الإستغناء عن صوت فضل شاكر، الذي لن يكون موجوداً علي شارة مسلسل يسرا. لأننا نحترم كل المشاعر وليس في نيتنا إلا الفن والإنتصار له، وهذا ما عُرِفَ عن "العدل جروب" طوال مشوارها الفني.

مصطفى
وكتب ملحن الأغنية عمرو مصطفى عبر حسابه على "فيسبوك" مدافعاً عن فضل شاكر يقول "صدورنا دائما رحبة بمن عدل عن طريق الباطل واعترف بخطئه. وخطيئته وتاب إلى الله. كل ابن آدم خطاء و خير الخطائين التوابون..إن كان أخطأ في حق نفسه ووطنه سيحاسبه قانون بلاده، وإن كان أخطأ في حق المسلمين وتاب إلى الله، فمن نحن حتى لا نقبل توبة عائد نادم. وعودته هي رسالة لكل الشباب المضلل أن هناك دائما طريق للعودة".
وأضاف "أما عني فلم أستطع أن أرفض طلبا لشركة الإنتاج (العدل جروب)التي أكن لها كل تقدير وإحترام والذين فتحوا لي أبواب شراكتهم عندما كنت محارباً من جميع الجهات بعد 25 يناير. فلا أحد يستطيع التشكيك بوطنيتي ولا حبي وولائي الكامل للأوطان العربية وجيوشها، ولكنني فنان، لم أستطع غير أن أرد الجميل للعدل جروب و لم أستطع غير أن أفتح ذراعي وأرحب بعودة فنان آخر رجع عن طريق الباطل وأراد أن يقدم للناس فناً أصيلاً وراقياً".
واختتم تدوينته قائلاً "تحية للأوطان العربية وجيوشها. تحية للفن الذي هو في نظري أسمى معنى للإنسانية و أحق سفير للسلام".
يشار إلى أن الأغنية حققت أكثر من 400 ألف مشاهدة في يومها الأول، ولم يتم حذفها عن حساب الشركة على YouTube، رغم بيان الشركة الرسمي بسحبها عن المسلسل. وذلك لأنها نالت استحسان الجمهور الذي أشاد بالأغنية صوتاً وكلاماً ولحناً.