صلاح عبد الله يتحسر على حال العرب بعد افتتاح السفارة الأمريكية في القدس

أعرب المثل المصري صلاح عبد الله عن استيائه من الأحداث الدامية التي شهدتها غزة في مسيرات العودة التي راح ضحيتها 55 فلسطينيا على الأقل، بينهم ستة أطفال، كما جُرح أكثر من 2700 فلسطيني.
شارك صلاح عبد الله في وسم #القدس_عاصمة_فلسطين_الأبدية على موقع Twitter بتغريدة تهكم فيها من حال الوطن العربي.
كتب عبد الله: " أبشروا يا عرب سيحتفل أحفادُ أحفادِ أحفادِنا باسترداد القدس وطرد السفير الأمريكي وتحويل مبنى السفارة لمتحف يحكي عظمة الأجداد. المشكلة ما الاسم الذي سيطلقونه على المتحف؟!".

#القدس_عاصمه_فلسطين_الابديه
أبشروا ياعرب
سيحتفل أحفادُ أحفادِ أحفادِنا بإسترداد القدس وطرد السفير الأمريكي وتحويل مبنى السفارة لمتحف يحكي عظمة الأجداد
المشكلة هيسموا المتحف إيه؟!

— salah abdallah صلاح عبدالله (@SalahAbdallah) 14 May 2018

وعندما سأله أحد المغردين هل يمزح في هذا الوقت العصيب؟ رد صلاح: "لا أمزح، أتحسر".

مش بهزر
بتحسر

— salah abdallah صلاح عبدالله (@SalahAbdallah) 14 May 2018

اقرأ أيضا
صلاح عبد الله يفسر سر متابعته للوليد بن طلال: من جاور السعيد يسعد
صلاح عبد الله تعليقا على عمرو أديب: أنا أيضا لا أعرف أحمد خالد توفيق