استقبال حافل لأبطال سلة الخليج

تغطية: حسن الخميس وعصام هجو

حظي فريق نادي الشارقة لكرة السلة بطل كأس الأندية الخليجية باستقبال تاريخي لدى وصوله إلى مطار الشارقة الدولي في الخامسة من مساء أمس على متن طيران العربية التي أقلت الفريق من مسقط إلى الإمارة الباسمة، وكان فريق الشارقة قد توج بكأس البطولة الخليجية عن جدارة بعد الفوز على المنامة البحريني بنتيجة 99-94 في مسك ختام عرس الأندية الخليجية حيث تم تقليد اللاعبين والجهازين الفني والإداري باقات الورود والزهور وأعلام الإمارات لدى وصولهم صالة الاستقبال.
وكان في مقدمة مستقبلي أبطال كأس الأندية الخليجية الذين شرفوا السلة الإماراتية في المحفل الخليجي الشيخ صقر بن محمد بن خالد القاسمي رئيس مجلس الشارقة الرياضي وسالم عبيد الحصان الشامسي رئيس نادي الشارقة الرياضي وإسماعيل القرقاوي رئيس اتحاد السلة والعميد سيف الزري قائد عام شرطة الشارقة وعيسى هلال الحزامي الأمين العام لمجلس الشارقة الرياضي ومحمد جمعة بن هندي نائب رئيس مجلس إدارة نادي الشارقة وعبداللطيف الفردان نائب رئيس اتحاد كرة السلة وعبيد الشامسي عضو مجلس إدارة مجلس إدارة نادي الشارقة وسالم المطوع أمين سر اتحاد السلة وناصر سعيد بن عفصان المدير التنفيذي لنادي الشارقة وناجي ربيعة وعلي حاجي عضوا إدارة الألعاب الجماعية.
وحرص الشيخ صقر بن محمد بن خالد القاسمي رئيس مجلس الشارقة الرياضي على توجيه التهاني والتبريكات إلى القيادة الرشيدة والى شعب دولة الإمارات والمقيمين وإلى الأمة الإسلامية والعربية بمناسبة حلول شهر رمضان الفضيل، كما قدم التهاني والتبريكات للقيادة الرشيدة على هذا الإنجاز المميز لنادي الشارقة، وأهدى الإنجاز إلى صاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي عضو المجلس الأعلى حاكم الشارقة وقال إن هذا الإنجاز أسعد الجميع. 
وقال: رجال السلة اثبتوا أنهم ابطال بحق وحقيقة بعد أن احسنوا وأجادوا في تمثيل الدولة بصورة مشرفة ونحن في مجلس الشارقة الرياضي سعداء باستقبال الابطال ونتقدم بالتهنئة إلى اتحاد السلة الذي وقف بقوة مع فريق نادي الشارقة. 
وأضاف: نحن في المجلس الرياضي ندعم مشاركة الفريق في الآسيوية وندعم علم الإمارات أينما وجد ونتمنى التوفيق لجميع الفرق التي تمثل الدولة في المحافل الدولية.
وقال سالم عبيد الشامسي رئيس نادي الشارقة الرياضي: نتقدم بالتهاني والتبريكات إلى القيادة الرشيدة على هذا الإنجاز و باسمي وباسم كل الشرقاوية نهدي الإنجاز الخليجي الغالي إلى صاحب السمو حاكم الشارقة وهذه اقل هدية يقدمها أبناء نادي الشارقة إلى سموه. وأضاف: استحق الشارقة اللقب الخليجي عن جدارة كونه تقدم بثقة وثبات نحو منصة التتويج واثبت انه البطل الذهبي للسلة الخليجية كونه لم يخسر أي مباراة في مسيرته بالبطولة. 
وأشاد الشامسي بدور اتحاد السلة برئاسة إسماعيل القرقاوي ونائبه عبداللطيف ناصر الفردان وأكد أن تعاون اتحاد السلة سهل أموراً عديدة لفريق نادي الشارقة مبينا ان الخليجية حافز للآسيوية في كل الألعاب الجماعية وعلى وجه الخصوص السلة واليد وقال: طموحاتنا لا تحدها حدود وثقتنا في فرقنا كبيرة وسنوفر لها كل أنواع الدعم لمواصلة الحصاد على المستويين المحلي والخارجي.

عيسى هلال يشيد بالإنجاز

أهدى عيسى هلال الأمين العام لمجلس الشارقة الرياضي اللقب الغالي الذي حققه فريق سلة الشارقة إلى صاحب السمو حاكم الشارقة معتبراً الإنجاز تحقق بفضل توجيهات ورؤية سموه.
واعتبر هلال الإنجاز الشرقاوي في كرة السلة يكمل المسيرة الناجحة للعبة في النادي حيث حققت كافة فرق المراحل السنية في النادي كافة الألقاب مما يؤكد ان مستقبل اللعبة بخير في النادي الذي أصبح أحد أهم روافد المنتخبات الوطنية.

بن عفصان: نفخر بالإنجاز

قال ناصر سعيد بن عفصان، المدير التنفيذي لنادي الشارقة الرياضي: نفخر بأن نكون جزءا من هذا الإنجاز الرائع، ويجب أن نشيد بوقفة اتحاد كرة السلة وبكفاءة المدرب عبد الحميد إبراهيم، وإصرار وعزيمة اللاعبين، ولقد وفقنا في التعاقد مع لاعبين محترفين مميزين وتحقق الانسجام المطلوب بفضل العمل الدؤوب والمدروس للجهاز الفني الذي بذل مجهودا كبيرا، إضافة إلى جهود مجلس إدارة نادي الشارقة.

ابن هندي: الإنجازات ليست غريبة على الشرقاوية

أشاد محمد بن هندي نائب رئيس نادي الشارقة بإنجاز السلة الشرقاوية وقال إن الإنجازات الرياضية ليست غريبة على القلعة الشرقاوية وأضاف: سبق وان حققنا بطولة كاس الأندية العربية ونتمنى أن تتواصل الأفراح على مستوى جميع الفرق مؤكداً ان الإدارة لا تألو جهدا في توفير كل متطلبات النجاح لجميع فرق النادي.

مشوار الملك في البطولة

كان فريق الشارقة الذي يعتمد على مجموعة شابة من اللاعبين الشباب بدأ مشواره في البطولة بالفوز على المنامة 105- 95، ثم فاز على الريان القطري 86- 79، ثم على نزوى العماني «المضيف» 82 – 64 وبفوزه في جميع مواجهاته في الدور التمهيدي نجح الملك في صدارة مجموعته مما سهل مهمته في التأهل المباشر إلى الدور نصف النهائي، ليقابل العربي القطري ويحقق الفوز عليه أيضاً 90 – 86، ويصل إلى نهائي البطولة ليقابل المنامة مرة ثانية في الختام على اللقب امس الأول، وخلالها نجح الملك الشرقاوي في حسم المباراة بجدارة واستحقاق 99 – 94 وحسم لقب البطولة الخليجية لأول مرة في تاريخه ليضيفه إلى مجمل إنجازاته السابقة والتي أهمها الفوز بلقب البطولة العربية التي حققها عام 2011.

سيف الزري: سعداء بالإنجاز

أعرب العميد سيف الزري الشامسي قائد عام شرطة الشارقة عن سعادته بإنجاز السلة الشرقاوية الذي أسعد كل الدولة وقال: لقد كنا نتابع المباريات بشغف وبحمد الله نجح الفريق في تحقيق الهدف ورفع اسم وعلم الدولة عالياً خفاقاً. 
وأضاف: لقد اعادت لنا هذه البطولة الأمجاد الشرقاوية والأيام الجميلة متمنياً أن تدوم الأفراح على رياضة الدولة. 
وختم تصريحه بتهنئة الإمارات قيادة وشعباً والأمة الإسلامية والعربية بحلول الشهر الفضيل.

القرقاوي: الشارقة من الفرق الواعدة

بارك اللواء إسماعيل القرقاوي رئيس الاتحادين الإماراتي والعربي لكرة السلة الإنجاز المهم الذي حققه فريق الشارقة بحصوله على كأس الأندية الخليجية، معتبراً الإنجاز يصب في مصلحة كرة السلة الإماراتية بشكل عام ويؤكد أن فريق الشارقة قادم بقوة للمنافسة على كل الألقاب.
وأثنى القرقاوي على الروح الرياضية العالية التي يتمتع بها لاعبو الشارقة،وحرص القرقاوي على تهنئة الإدارة الشرقاوية على الفوز بكأس الخليج والتأهل الآسيوي المستحق، الذي ساهم في وصول أحد الفرق الإماراتية في المحفل القاري المهم.

أميري سعيد بإنجاز فرقة «النحل»

أكد علي أميري عضو مجلس إدارة نادي الشارقة مدير الألعاب الجماعية في النادي، سعادته بفوز فرقة النحل الشرقاوي باللقب الخليجي المهم في كرة السلة، مشيراً إلى أن الفوز بالكأس ساهم في تحقيق هدفين مهمين، الأول، التأهل إلى نهائيات بطولة آسيا، والثاني، اكتساب الثقة المحلية من أجل تحقيق المزيد من الألقاب . وذكر أن الإنجاز الذي تحقق يكتب لكرة السلة الإماراتية بصفة عامة قبل أن يكون إنجازاً لنادي الشارقة.

حميدو يحقق أربع بطولات للملك

حقق المدرب المواطن عبد الحميد إبراهيم «حميدو»، المدير الفني للمنتخبات الوطنية،والمدرب المعار للشارقة 4 بطولات مع”الملك”.
ويملك حميدو سيرة ذاتيه ناجحة مع فريق الشارقة ، حيث نال بطولة الكأس عام 2002، أعقبها الفوز ببطولة الدوري عام 2004، ثم لقب بطولة الأندية العربية عام 2011، وأكمل مسيرته الناجحة بإضافة كأس الأندية الخليجية الذي نجح الشارقة في تحقيقه لأول مرة في تاريخه.

بعثة الفريق البطل

يرأس بعثة النادي الأهلي أحمد البح، عضو مجلس إدارة نادي الشارقة، رئيس إدارة الألعاب الجماعية، ورافقه علي أميري،عضو مجلس الإدارة مدير الألعاب الجماعية، وعدنان الخيال مشرف اللعبة، وضمت البعثة محمد صالح وحمدان يوسف الإداريين، وعبد الحميد إبراهيم المدير الفني، بدر إبراهيم المساعد والحكم الدولي المرافق للفريق سالم راشد الزعابي، و12 لاعبا هم عبد العزيز مراد، خميس الياسي، جاسم محمد جابر، هيثم محمد، حمد غابش، راشد محمد، عمر خالد، حمد جاسم، جمال محمد، يونس خميس، واللاعبين المحترفين الأمريكي تايلور ويلكرسون ومواطنه الوافد الجديد صانع الألعاب جيمس جاستيس.