الهلال والأهلي يؤجلان حسم الدوري إلى 12 إبريل

الرياض: عيسى الحكمي

تأجل حسم لقب دوري المحترفين السعودي إلى الجولة الأخيرة، بعد تعادل الأهلي والهلال سلبياً في قمة الجولة 25 على ملعب الجوهرة المشعة بجدة أمام 43 ألف متفرج ليستمر الهلال في الصدارة برصيد 53 نقطة والأهلي وصيفاً برصيد 52 نقطة.
وبات مصير اللقب مرتبطاً بما تسفر عنه الجولة الأخيرة يوم الخميس المقبل، عندما يستضيف الهلال الفتح على ملعب جامعة الملك سعود «محيط الرعب»، في حين يستقبل الأهلي فريق أحد على ملعب الملك عبد العزيز بجدة.
ويحتاج الهلال للفوز للاحتفاظ باللقب بدون حسابات والتعادل بحال خسر الأهلي أو تعادل، في حين يحتاج الأهلي للانتصار فقط شرط تعثر الهلال بالخسارة أو التعادل.
شهدت القمة المنتظرة انضباطاً تكتيكياً جعل المباراة تلعب بشكل هجومي على فترات قصيرة، أهمها كان في الدقائق العشرين الأولى التي منع القائم فيها فرصتين، الأولى للهلال من تسديدة الأورجواياني ميليسي «20» والثانية للأهلي من تسديدة البرازيلي ليوناردو «23»، في حين تألق الحارس العماني علي الحبسي في صد تسديدة هائلة من عمر السومة «22».
وفي أواخر الشوط الثاني كان الهلال قريباً من خطف الانتصار لكن أهم فرصة من البديل محمد كنو مرت بجانب القائم الأيسر للحارس محمد العويس «93».
وشهدت المباراة غضب المهاجم السوري عمر السومة عندما قرر مدربه ريبيروف استبداله في الدقيقة 70 بمهند عسيري ليغادر السومة غاضباً ودون السلام على مدربه قاصداً غرفة تبديل الملابس، وحاول مدرب الأهلي الاستفادة من أوراقه الهجومية مهند وفيتفا والمصري مؤمن زكريا بيد أن فريقه افتقد للتركيز في الشوط الثاني، في المقابل دفع برونو مدرب الهلال بكل من محمد كنو والسوري عمر خريبين ومحمد جحفلي في الشوط الثاني لضمان الاستقرار والتعزيز الدفاعي.
وتواصلاً مع موجة غضب السومة غاب المدرب الأهلاوي عن المؤتمر الصحفي ودفع بمساعده للرد على استفسارات الإعلاميين، بينما اعتبر مدرب الهلال برونو النتيجة إيجابية لفريقه الذي بقي في الصدارة، مشيراً إلى أن الفوز كان ممكناً لو استغل الأزرق التفاصيل البسيطة التي سنحت له أمام مرمى الأهلي وخاصة في أواخر المباراة.
من جانبه، أكد الأمير نواف بن سعد رئيس نادي الهلال أن اللقب لم يتجه بعد لفريقه، قائلاً للاعبين داخل حجرة الملابس بعد المباراة «لا تتقبلوا المباركة من أحد حتى تنتهي آخر دقيقة من مباراتنا القادمة أمام الفتح على ملعب جامعة الملك سعود لأن اللقب لم يحسم بعد».
على صعيد متصل، ضمن النصر المركز الثالث بعد تعادله الإيجابي بهدف مع مضيفه الفتح، سجل البرازيلي ليوناردو هدف التقدم لأصفر العاصمة بعد أربع دقائق، وأدرك أصحاب الأرض التعادل قبل دقيقتين من النهاية بواسطة علي الزقعان ليرفع النصر رصيده إلى 41 نقطة، فيما حلّ الفتح رابعاً «36 نقطة».
وتمكن الباطن من الفوز على ضيفه الفيصلي بثلاثة أهداف لهدف ليرفع رصيده إلى 30 نقطة وتجمد الفيصلي عند 34 نقطة.
على خط آخر، وصل الأورجواياني دانيال كارينيو إلى الرياض مساء أمس لتوقيع عقد تدريب فريق النصر اعتباراً من الموسم المقبل، وسيتابع المدرب مباراة النصر والقادسية يوم الخميس المقبل، في حين سيقدم تقريراً عن مستوى لاعبي الفريق الأجانب لإدارة النادي برئاسة سعود السويلم تمهيداً لوضع خطة الإعداد للموسم المقبل.