«twofour54» تستعرض مساهمة شركائها في إلهام الشباب

أبوظبي: علي داوود

نظمت «twofour54» مساء أمس الأول «ملتقى الابتكار الإعلامي»، وسلطت الضوء على المحتوى الإعلامي الذي يقدمه شركاؤها باللغتين العربية والإنجليزية المصمم خصيصاً لتلبية أذواق الفئات الشابة في المنطقة. وجمعت هذه الفعالية مجموعة من ممثلي المنطقة الحرة، والشركات الإعلامية والهيئات الحكومية؛ لتبادل الأفكار حول دور القطاع الإعلامي المزدهر في أبوظبي.
وقالت مريم عيد المهيري، الرئيسة التنفيذية لهيئة المنطقة الإعلامية – أبوظبي و«twofour54»: تضم منطقتنا واحدة من أعلى نسب الفئات العمرية الشابة على مستوى العالم، مما يشكل فرصة مهمة أمام الشركات الإعلامية من مختلف أنحاء العالم؛ لمواكبة الإقبال المتنامي من قبل جيل الألفية العربي على المحتوى عالي الجودة. ويتعين علينا أيضاً الحفاظ على لغتنا، وتعزيز حضورها لدى الأجيال المستقبلية، ولذلك فإنني فخورة جداً برؤية الكثير من الشركات الإعلامية التي تعمل انطلاقاً من أبوظبي، وهي تعرض المحتوى الإعلامي العربي رفيع الجودة خلال هذه الفعالية الرائدة.
وقالت شيماء العماري مديرة تطوير المحتوى بالإنابة في «twofour54» ل «الخليج»: نهدف لتجميع الشركاء في مشاريع تستهدف الشباب تحت سن 25 سنة؛ لأن هؤلاء من أكثر الفئات التي يجب التركيز عليها، مشيرة إلى أن رؤية «twofour54» أن تكون أبوظبي عاصمة صناعة المحتوى.
شهدت الفعالية قيام شركة «فايس العربية» إحدى شركاء «twofour54» بعرض فيلمها الوثائقي القصير باللغة العربية «تل الرعب» للمخرجة الإماراتية رزان الزياني.
شملت قائمة شركاء «twofour54» الذين حضروا الفعالية كلاً من شركة «مينتال إيمجز»، التي عرضت تجربتها التعليمية الجديدة حول كوكب المريخ والمستندة إلى تقنيات الواقع الافتراضي، وشركة «بداية ميديا»، والتي تستعد خلال العام الحالي لتصوير الموسم الثالث من برنامج الأطفال الشهير «افتح يا سمسم»، وشركة «بلينك استديوز» المتخصصة بإنتاج أفلام الرسوم المتحركة، والقناة التلفزيونية الشهيرة «كويست عربية»، ومنصة «سو تي في» الخاصة بخدمات البث المباشر للمحتوى. كما أتيحت الفرصة أمام الحضور للتواصل مع ممثلي هيئات القطاع العام، التي تركز على المواضيع المتعلقة بالشباب والتعليم.
قدمت الفعالية ألفة الكعبي، تنفيذي المجتمع الرقمي في «twofour54»، «وشمس»، إحدى الدمى الشهيرة في برنامج «افتح يا سمسم». كما أتيحت الفرصة أمام الضيوف لمعرفة المزيد حول مبادرات الشباب في «twofour54»، ولقاء عدد من أعضاء المجتمع الشبابي البالغ تعداده 13 ألف شخص من الإعلاميين الطموحين. وسلطت الفعالية الضوء على أهمية تطوير قطاع إعلامي مزدهر، وتتطلع «twofour54» إلى أن تصبح عاصمة صناعة المحتوى الإعلامي، واغتنام الفرص المتاحة لإنشاء محتوى عربي مخصص للمنطقة، إلى جانب إرساء البنية التحتية اللازمة لنجاح وازدهار الشركات الإعلامية وإلهام وتشجيع الشباب العربي على تحقيق أحلامهم المتعلقة بالمجال الإعلامي.