اليمن يحتج للبنان من تدخلات «حزب الله»

قدمت الحكومة اليمنية احتجاجاً رسمياً للبنان جراء تدخلات تنظيم حزب الله الإرهابي في الشؤون اليمنية ودعمه لميليشيا الحوثي الانقلابية الموالية لإيران والتحريض الذي يقوم به حسن نصر الله على قتل الشعب اليمني وتدمير اليمن واستهداف السلطة الشرعية.

واستنكرت الحكومة اليمنية في رسالة الاحتجاج الدور الإرهابي الذي يقوم به تنظيم حزب الله وزعيمه حسن نصر الله في دعم الانقلاب الحوثي والتحريض والدعوات الطائفية التي يطلقها لمساندة الانقلابيين الحوثيين ومشاركة الحزب في التخطيط والتدريب والتحريض ودعم الميليشيا الانقلابية.

وقالت الحكومة اليمنية في رسالة الاحتجاج التي تقدمت بها للحكومة اللبنانية وحصلت "الرياض" على نسخة منها، إن: "دعم حزب الله ظهر جلياً في كلمة ألقاها الأمين العام للتنظيم حسن نصر الله في 29 / 6 / 2018 والتي حرض خلالها على قتال القوات الحكومية الشرعية ودعم الانقلابيين وعبر فيها عن طموحه ومسلحي حزبه للقتال في اليمن لصالح الانقلابيين ولمساندة الحوثيين ضد السلطة الشرعية المعترف بها دولياً.

واعتبرت الحكومة دعم حزب الله للانقلاب الحوثي والتحريض على قتال القوات الحكومية تدخلاً سافراً في شؤون اليمن الداخلية، بما من شأنه الإضرار الكبير والفادح بمصلحة اليمن العليا وأمنه القومي وتأجيج نيران الحرب التي سيؤدي استمرارها إلى زعزعة الأمن والاستقرار في المنطقة.

وطالبت رسالة الاحتجاج اليمنية، الحكومة اللبنانية بالنظر في اتخاذ ما تراه مناسباً لإيقاف سلوك حزب الله العدواني تماشياً مع سياسة النأي بالنفس التي تنادي بها القوى اللبنانية وبما يصون ويحفظ المصالح المشتركة بين البلدين.

وهددت الحكومة اليمنية باتخاذ إجراءات صارمة تجاه السلوك العدواني لحزب الله مؤكدة أنها تحتفظ بحقها في عرض تدخلات حزب الله على مجلس جامعة الدول العربية ومنظمة المؤتمر الإسلامي ومجلس الأمن الدولي.