خسارة جديدة لليكرز في الـ «NBA»

كبّد يوتا جاز مضيفه نيو أورليانز بيليكانز خسارته الأولى في دوري كرة السلة الأميركي للمحترفين بعد أربعة انتصارات، بينما تلقى لوس أنجليس ليكرز ونجمه ليبرون جيمس الخسارة الرابعة في ست مباريات، وذلك أمام مضيفه سان أنتونيو سبيرز.

وفي مباريات اول من امس، فاز يوتا على نيو أورليانز 132-111، وخسر لوس أنجيليس أمام سان أنتونيو 106-110، بينما حقق ميلووكي باكس فوزه السادس في ست مباريات، وذلك على ضيفه أورلاندو ماجيك 113-91، ليصبح على بعد فوز من معادلة أفضل بداية موسم في تاريخه.

وعلى ملعب «آي تي آند تي» التابع لسبيرز، قاد ديمار ديروزن فريق سان أنتونيو الى إلحاق الخسارة الرابعة هذا الموسم بلوس أنجيليس ونجمه الجديد جيمس بتحقيقه 30 نقطة و12 متابعة و8 تمريرات حاسمة، أبرزها قبل 16 ثانية من نهاية المباراة، منحت فريقه الأفضلية.

وحقق سان أنتونيو فوزه الثالث في خمس مباريات هذا الموسم، بمساهمة أيضا من رودي غاي (16 نقطة) ولاماركوس ألدريدج (15 نقطة).

أما الأفضل في المباراة فكان جيمس القادم هذا الموسم من كليفلاند كافالييرز، اذ سجل 35 نقطة وأضاف 11 متابعة وأربع تمريرات حاسمة، أضاف إليها زميله كايل كوزما 15 نقطة وأربع متابعات.

وعلق جيمس على المباراة بالقول «الفريق سيتحسن (…) سنستفيد من هذه التجارب لنتحسن.

أعتقد أننا لعبنا بشكل جيد جدا، باسثناء أربع أو خمس دقائق في الربع الثالث كنا فيها متعثرين هجوميا».

وبفضل نقاطه في المباراة رفع جيمس رصيده الإجمالي الى 31202 نقطة في مسيرته في الدوري، والتي بدأت عام 2003، ما يجعل منه سادس أفضل مسجل في تاريخه، متفوقا على الألماني ديرك نوفيتسكي.

وفي مقابل تعثر فريقه الجديد، يبدو أن فريق جيمس السابق يجد صعوبة بالغة في التأقلم مع رحيله، اذ تلقى كليفلاند بطل 2016، والذي بلغ الدور النهائي في المواسم الأربعة الأخيرة، خسارته السادسة في ست مباريات.

وسقط كليفلاند على ملعبه أمام إنديانا بايسرز 107-119.

الى ذلك، فاز ميامي هيت على بورتلاند ترايل بلايزرز 120 – 111، وشيكاغو بولز على أتلانتا هوكس 97-85، وفيلادلفيا سفنتي سيكسرز على تشارلوت هورنتس 105 – 103، وممفيس غريزليز على فينيكس صنز 117 – 96، وبوسطن سلتيكس على ديترويت بيستونز 109-89.