لماذا وافق زيدان على العودة إلى تدريب ريـال مدريد؟

ترجمة- محمد بشاري

ذكر موقع جول الرياضي الناطق بالفرنسية أن زين الدين زيدان عاد لتدريب ريـال مدريد في مشهد لم يكن أحد على الإطلاق يتصوره بعد تسعة أشهر فقط من ترك المنصب ، حيث استجاب لنداء رئيس نادي الملكي فلورنتينو بيريز ووقع عقدًا حتى عام 2022.

وأضاف الموقع أن العلاقة بين الرجلين كانت دائما متميزة للغاية، وكان لها الفضل نوعًا ما في دفع الزعيم السابق للبلوز لاستعادة وظيفته وعالمه من جديد كما اعتاد أن يفعل في الميدان عندما كان لاعبا.

وأشار الموقع إلى أن العلاقة القوية القائمة بين بيريز وزيدان ليست هي السبب الوحيد الذي جعله يقرر وضع نفسه في خطر ومخاطر "تشويه" كل انجاز قد حققه خلال أول 30 شهرا له مع الفريق.ولكن السبب الرئيسي وراء عودته هو تمتعه بسلطات كاملة،حيث سيكون صانع القرار الوحيد الذي يدير الفريق ،كما سيكون لديه الكلمة الأولى والأخيرة المتعلقة بالوافدين والمغادرين من اللاعبين.

وقال الموقع إنه هناك أمثلة قليلة جدًا للمدربين الذين استفادوا من هذه السيادة والمسؤوليات الواسعة داخل أنديتهم في كرة القدم الحديثة مثل Arsene Wenger أرسين فينجر عندما جمع الألقاب مع الأرسنال.

وفي النهاية أشار الموقع إلى أن زيدان كان دائمًا كان الخيار الأول ليحل محل سانتياجو سولاري حتى لو كان بيريز قد أجرى اتصالات مع خوسيه مورينيو عقب الهزيمة من أياكس الهولندي.وأن عودته إلى ريـال تعد بمثابة صحوة حقيقية في قلب موسم مظلم للغاية بالنسبة للنادي الأسباني المرموق.