حب في الكواليس.. أعمال فنية شهدت بداية ارتباط النجوم (صور)

الحب في الكواليس.. هناك أعمال فنية تنتهي بانتهاء التصوير وأعمال أخرى تبدأ في التصوير قصص حب بين النجوم، وتشهد الكواليس على ذلك، وعقب انتهاء العمل تكتمل القصة بالزواج ويكون هذا العمل هو بداية قصة الحب الجميلة بينهم، وهذا انتشر كتيراً في الأونة الأخيرة، وكان آخرهم الفنان أحمد فلوكس والفنانة هنا شيحة ومن قبلهم القصة التي تسببت في جدل كبير وهي زواج الداعية معز مسعود من الفنانة شيري عادل وغيرهم من أهم القصص التي بدأت في الكواليس وتوجت في النهاية بالزواج.
أحمد فلوكس وهنا شيحة

بدأت قصة حب بين الفنان أحمد فلوكس والفنانة هنا شيحة أثناء تصوير مسلسل نصيبي وقسمتك 2 في حكاية رحمة التي كانت من بطولتهما، والذي يعرض حالياً على السي بي سي، وشهدت كواليس المسلسل على هذه القصة الجميلة التي توجت في الأخر بالزواج وتم عقد القران منذ حوالي أسبوع ، وقامت هنا شيحة بنشر صورة لها برفقة أحمد فلوكس من المسلسل عبر حسابها الشخصى على موقع تبادل الصور والفيديوهات الشهير إنستجرام وعلقت عليها قائلة: "نصيبي وقسمتك ٢ كان بداية قصة حب حقيقية".
وقد انتشتر أخبار حول وجود علاقة بينهما، وأخرى حول زواجهما، ولكن نفى فلوكس كل هذه الأخبار وكذب ذلك كثيراً وقال إنها مجرد شائعات ثم بعد ذلك فوجئ الجميع بإعلان صور كتب كتابهما الذي كان في جو عائلي واقتصر الحفل على وجود بعض من أفراد العائلة فقط.
شيري عادل ومعز مسعود

نشأت قصة حب بين الداعية معز مسعود والفنانة شيري عادل في مسلسل "السهام المارقة"، والذي عرض خلال شهر رمضان الماضي، وكان من إنتاج "مسعود" ومن بطولة "شيري" ولكن لم يتم إعلان الزواج وظل في سرية تامة إلي أن تم الإفصاح عنه في بيان إعلامي خاص بالمسلسل والذي تضمن أن المنتج والباحث معز مسعود قرر تقديم جزء جديد من مسلسل السهام المارقة، الذي أذيع في رمضان 2018، وتابع: "شارك في بطولة الجزء الأول الذي أنتجه معز مسعود، وزوجته النجمة شيري عادل"، وكشف من خلال البيان أن علاقة الحب بينهما قد نشأت خلال تصوير أحداث الجزء الأول من المسلسل، وهو ما دفعهما للزواج في سرية، وإعلان الخبر من خلال البيان الخاص بالجزء الثاني من المسلسل، وهذا الخبر أحدث ضجة كبيرة عن كون الزوج داعية والزوجة فنانة مما أثار الجدل بين الرفض والقبول بخبر زواجهم.