“حرب باردة” أم مصادفة؟.. شيرين عبدالوهاب تطرح “نساي” مع ألبوم الهضبة

أثارت المطربة شيرين عبدالوهاب الجدل من جديد، عندما طرحت أغنية "نساي" بالتزامن مع طرح عمرو دياب لألبومه الجديد "كل حياتي"، حيث اعتبر البعض أن توقيت طرح الألبوم لم يكن صدفة، وإنما جاء في إطار "حرب باردة" بين المطربين.
وسارعت شيرين إلى نفي ما يتم ترديده حيث أكدت خلال مداخلة هاتفية عبر برنامج "كلام معلمين" مع الإعلامي أحمد يونس على راديو 9090، أن ما يتردد شائعات لا أساس لها، مؤكدة أنه لا يوجد أي حرب باردة مع عمرو دياب.
ونشبت خلافات كبيرة ما زالت مستمرة بين المطربة شيرين عبدالوهاب والهضبة عمرو دياب، بسبب هجومها عليه بلا سبب في حفل زفاف عمرو يوسف والفنانة السورية كندة علوش، وكانت مدعوة في الحفل ولكن عندما تم تقديمها للغناء على المسرح أثارت غضب الجميع بقولها: "راحت عليه وكبر في السن" في أشارة إلى الهضبة، ولكن النتيجة كانت عكسية تمامًا حيث قوبلت بهجوم كبير من قبل الوسط والفني وجمهور عمرو دياب.
واعتذرت "شيرين" عما قالته بعد ذلك، ففي إحدى الحلقات كضيفة برنامج مع الفنان محمد فؤاد قدمت شيرين اعتذارا لعمرو دياب عن طريق تقديم أغنية له "لو كان يرضيك" والتي كانت بمثابة اعتذار منها إليه لما قامت به من خطأ. وصرحت إلى الجمهور: "على فكرة مفيش حد كبير على الغلط، ولو الكل قيمته كبيرة عندي، وكنت في حفلة خاصة، وكنت بهزر وكنت مبسوطة، ولما بطلع الـ TV بدي كل واحد قيمته، ومستحيل أتطاول على حد".