إيرادات سيتي تفوق 500 مليون إسترليني

نشر نادي مانشستر سيتي لكرة القدم، تقريره السنوي لموسم 2017-2018 الذي أعلن فيه عن تحقيق إيرادات تفوق 500 مليون جنيه إسترليني للمرة الأولى في تاريخ النادي، إضافة إلى تحسن الأداء المالي للعام العاشر على التوالي، كما تمكن النادي من تحقيق الأرباح للعام الرابع على التوالي، لتتجاوز هذا العام 10 ملايين جنيه إسترليني.
وشهد هذا العام أيضاً، تسجيل أرقام قياسية للنادي على أرض الملعب؛ إذ تمكن لاعبو الفريق من تحطيم أكثر من 25 رقماً قياسياً، كتسجيل أكبر عدد من الأهداف، وأكبر عدد من الانتصارات، إضافة إلى كونه أول نادٍ يحقق 100 نقطة في تاريخ بطولة الدوري.
ومن خلال هذا التقرير، انتهز خلدون المبارك، رئيس مجلس إدارة نادي مانشستر سيتي، الفرصة للحديث عن الإنجازات البارزة التي حققها النادي منذ عام 2008، حيث قال: «يعود الجزء الأكبر من التقدم الذي يشهده النادي في الوقت الحالي، للاستراتيجية التي وضعت بكل عناية لتتيح لنا مواصلة التقدم والازدهار»، كما سلط الضوء أيضاً على الأداء المالي المذهل الذي حققه نادي مانشستر سيتي خلال الموسم الماضي، مشيراً لاجتياز حاجز 500 مليون جنيه إسترليني للمرة الأولى، وتحقيق أرباح تزيد على 10 ملايين جنيه إسترليني، معلقاً على ذلك بقوله: «نحن فخورون إلى أقصى الحدود بالعمل الرائع الذي يحققه المدير الفني بيب جوارديولا، واللاعبون، وطاقم العمل الذي يبذل قصارى جهده ويعمل دون توقف لتقديم الدعم اللازم».
بدوره عبّر فران سوريانو، الرئيس التنفيذي لنادي مانشستر سيتي عن سروره بهذا الإنجاز قائلًا: «أنا فخور بالأداء الذي قدمناه والألقاب التي حققناها، كما أنني سعيد بالطريقة التي وصلنا من خلالها إلى هذه الإنجازات». وأطلق سوريانو على هذا الموسم لقب «الحملة الاستثنائية».
أما فيما يتعلق بمستقبل النادي فقد علق بقوله: «نحن ندرك أن التحديات الرياضية مستمرة ودائمة، لذلك سيكون تركيزنا خلال موسم 2018 2019 والمواسم التالية، على إحراز مزيد من النجاحات على المستوى المحلي، وتحقيق مزيد من التطور في دوري أبطال أوروبا».
واختتم خلدون المبارك، رسالته قائلًا: «يتمثل هدفنا في مواصلة العمل لمزيد من الإنجازات التي تحققت العام الماضي. نحن دائماً نرغب بالمزيد. ورحلتنا ما زالت في بدايتها، وهناك الكثير من الأهداف التي نسعى لبلوغها. وليس هناك أدنى شك بأننا نتطلع لمزيد من التحديات في هذا الموسم والمواسم القادمة، وسنعمل بالطبع بالمستوى ذاته من الالتزام والإصرار الذي كنا عليه خلال السنوات العشر الماضية».
كما نشر النادي أيضاً سجل «عشر سنوات من البيانات»، الذي يبرز ما حققه النادي من أرقام وإحصاءات على مدار عقد من الزمن، منذ بدء مرحلة التحول التي شهدها النادي بعد امتلاك سمو الشيخ منصور بن زايد آل نهيان للنادي في سبتمبر/أيلول 2008.

تابع أخر فيديوهات المعصم

  • YouTube20
    YouTube
YouTube20
YouTube