بيت عزاء لشهداء البحر الميت في النادي الأردني برأس الخيمة

رأس الخيمة: عدنان عكاشة

فتح النادي الأردني الاجتماعي بحي خزام في رأس الخيمة، ظهر أمس، بيت عزاء في «شهداء سيل البحر الميت»، بمجلس البيت الأردني في مقر النادي، بحضور ومشاركة شفاء العموش، رئيسة البعثة الدبلوماسية الأردنية في دبي والإمارات الشمالية، (القنصل العام) الأردني في دبي، والشيخ سلطان بن علي الخاطري.
وتقبلت البعثة الدبلوماسية الأردنية في الإمارات، كممثل رسمي للمملكة الأردنية الهاشمية في الدولة، ومجلس إدارة النادي الأردني برأس الخيمة وأبناء الجالية الأردنية، التعازي في «شهداء البحر الميت»، فيما توافدت حشود من أبناء الجالية الأردنية والمواطنين وأبناء الجنسيات العربية، من المقيمين على أرض الدولة، لتقديم واجب العزاء للأردنيين في رأس الخيمة والإمارات إجمالا، ابتداء من الساعة الرابعة من عصر أمس.
وأكد د. وسام صالح بني ياسين، رئيس النادي الأردني الاجتماعي برأس الخيمة، أن مبادرة النادي حظيت بتجاوب وإقبال المعزين، من المواطنين والعرب، من جنسيات عدة، ما يرسخ العلاقات المتينة بين الأشقاء العرب، ويؤكد وحدة البيت العرب، فيما مثلت المشاركة الإماراتية صورة ناصعة لوطن التسامح ودولة الإنسانية، مشيدا بالعلاقات الأخوية المتينة بين الإمارات والأردن، في ظل قيادتي البلدين.
ورفع المواطنون والمقيمون العرب التعازي لأشقائهم الأردنيين في الإمارات، مؤكدين وقوفهم خلف الأردن، في مصابه الجلل، ومشاطرتهم الأردنيين أحزانهم، فيما شكل الحادث الأليم فاجعة وصدمة لأبناء الإمارات والدول العربية والإسلامية والعالم، داعين المولى، عز وجل، أن يتقبل الضحايا شهداء، ويرزقهم الفردوس الأعلى، مع الأنبياء والمُرسلين. وأن يجبر كسر ذويهم، ويحسن عزاءهم، ويعظم أجرهم، ويجعل لهم أجر الصابرين.