حظر استيراد الطيور الحية من شرق ماليزيا

دبي: «الخليج»

قررت وزارة التغير المناخي والبيئة، حظر استيراد كل أنواع الطيور الحية الداجنة والبرية، وطيور الزينة والصيصان، وبيض التفقيس، ومخلفاتها غير المعاملة حراريا، مؤقتا من شرق ماليزيا (المكونة من صباح وسرواق)، استناداً إلى التقرير الوارد من المنظمة العالمية للصحة الحيوانية، الخاص بتسجيل بؤرة جديدة بمرض إنفلونزا الطيور في ماليزيا (الجزء الشرقي)، بهدف اتخاذ الإجراءات اللازمة، لمنع مخاطر دخول المرض إلى الدولة.
كما قررت الوزارة، حظر استيراد لحوم الدواجن ومنتجاتها، غير المعاملة حراريا، وبيض المائدة مؤقتا، من المقاطعة المصابة (صباح)، والاستمرار بالسماح باستيراد منتجات الدواجن المعاملة حراريا (اللحوم ومنتجات البيض) من ماليزيا كاملة.
يأتي قرار الحظر، انطلاقاً من حرص الوزارة، على ضمان غذاء سليم وآمن للمستهلكين في الدولة، وتعزيز الأمن البيولوجي، وعدم السماح بدخول أمراض جديدة إلى أراضي الدولة.
وقال الشيخ الدكتور ماجد بن سلطان القاسمي، وكيل الوزارة المساعد لقطاع التنوع الغذائي بالوكالة: تأتي الإجراءات في إطار حرص الوزارة على تحقيق أهدافها الاستراتيجية المتمثلة برفع معدلات الأمن الحيوي، واستبعاد المسببات المرضية، قبل دخولها إلى الدولة، للحيلولة دون دخول فيروس إنفلونزا الطيور، ومنع مخاطره على صحة الدواجن، والمحافظة عليها، وكذلك الصحة العامة.