ختام ناجح لدورة التحكيم الإلكتروني لرماية البندقية والمسدس

اختتمت وبنجاح رائع دورة التحكيم الإلكتروني الدولية للرماية«EST» التي نظمها اتحاد الإمارات للرماية والقوس والسهم واستمرت نحو أسبوع بمركز إعداد القادة وبمشاركة 10 دارسين من الجنسين، واشتملت على العديد الموضوعات المهمة خاصة المشكلات التي تحدث في كبريات البطولات وكيفية التدريب على حلها ومواجهتها بحنكة وفطنة.
قد أشاد اللواء الركن راشد خميس بن عابر الهاملي رئيس اتحاد الإمارات للرماية والقوس والسهم بالدورة التي تعد واحدة من أرقى دورات التحكيم في البندقية والمسدس وتركز على تعامل الحكام مع الأهداف الإلكترونية وخاصة بعدما أصبحت جميع الأهداف بميادين البندقية والمسدس الإلكترونية.
وقال إنها سوف تطور من مستوى إدارة اللعبة مؤكداً حرص الاتحاد في المستقبل على أن تسبق مثل هذه الدورات التي تتسم بالصعوبة بدورة محلية إعدادية لتسهيل مهمة الدارسين والمحاضرين على حد سواء.
وأثنى اللواء الهاملي على جهود المحاضرين الدوليين اللذين أضافا الكثير من المعلومات إلى المشاركين في الدورة، مشيراً إلى حرص مجلس إدارة الاتحاد ولجانه المختلفة على تفعيل منظومة العمل في كل فروعه ومعرباً عن تفاؤله بالمرحلة المقبلة بفضل دعم المسؤولين وتضافر كافة الأندية والهيئات الرياضية.
واختتم اللواء الهاملي كلمته بتوجيه الشكر إلى مركز إعداد القادة على احتضانه هذه الدورة والإعراب عن أمله بالتوفيق للدارسين في مهمتهم المقبلة خاصة أن الاتحاد مقبل على استضافة العديد من البطولات وبينها بطولة عام زايد المفتوحة لكافة الأسلحة وبطولة كأس العالم ونهائي كأس العالم العام المقبل 2019.
وألقى المحاضر الدولي اللواء حازم حسني رئيس الاتحاد الإفريقي والمصري للرماية وعضو مجلس إدارة الاتحاد الدولي للرماية كلمة وجه فيها الشكر والتقدير إلى أسرة اتحاد الإمارات للرماية والقوس والسهم وخص بالشكر اللواء الركن راشد خميس بن عابر الهاملي رئيس الاتحاد كما وجه الشكر إلى المحاضر الدولي جارى أندرسون نائب رئيس الاتحاد الدولي للرماية واللواء حازم حسني رئيس الاتحادين الإفريقي والمصري للرماية وعضو مجلس إدارة الاتحاد الدولي للرماية، مشيدا بالدارسين وحرصهم على الاستفادة من الدورة والتحصيل وحسن الالتزام متمنيا لهم النجاح في عملهم لإثراء الميدان ووجه الدعوة إلى رئيس اتحاد الإمارات وإلى الحكم الدولي شمة المهيري. ومن جانبه أشاد المحاضر الدولي جارى اندرسون نائب رئيس الاتحاد الدولي للرماية بجهود اتحاد الإمارات وحرصه على تطوير قدرات وإمكانات حكامه وتطور المستوى التحكيمي بصفة عامة مشيرا إلى أنها ليست المرة الأولى التي يحاضر الحكام بالإمارات فقد سبق له تنظيم مثل هذه الدورات مثنيا على مستوى حكام رماية الإمارات وخاصة الدوليين منهم والذين اصبحوا محل تقدير لجنة الحكام بالاتحاد الدولي بفضل التزامهم ومشاركاتهم الإيجابية في أنشطة الاتحاد الدولي في مختلف بقاع الأرض، وفي ختام كلمته وجه نائب رئيس الاتحاد الدولي الشكر إلى اتحاد الإمارات على اهتمامه المتواصل بالتحكيم.
وعبر كل من حكمنا الدولي حسن الشحي المدير التنفيذي لبطولة الشيخة فاطمة بنت مبارك العالمية لرماية السيدات والدولي أركان العامري ونجمة منتخب الإمارات والحكم الدولي شمة المهيري عن سعادتهم بحضور الدورة، مؤكدين انها إضافة حقيقية وثرية لخبراتهم التحكيمية وأنهم جميعا سوف يحرصون على تطبيق هذه المعرف والمعلومات في البطولات المقبلة.
وعقب الكلمات بدأت مراسم الختام حيث شارك اللواء الركن راشد خميس بن عابر الهاملي رئيس الاتحاد والمحاضر الدولي جاري اندرسون نائب رئيس الاتحاد الدولي للرماية واللواء حازم حسني رئيس الاتحادين الإفريقي والمصري للرماية وعضو مجلس إدارة الاتحاد الدولي للرماية ومحمد يعقوب ممثل مركز إعداد القادة ودكتور محمد عامر المدير الفني لاتحاد الرماية في توزيع الشهادات على الدارسين. كما أهدى اللواء الهاملي درع الاتحاد التذكارية إلى كل من جاري اندرسون نائب رئيس الاتحاد الدولي للرماية واللواء حازم حسني رئيس الاتحادين الإفريقي والمصري للرماية وعضو مجلس إدارة الاتحاد الدولي للرماية ومحمد يعقوب ممثل مركز إعداد القادة وأهدى اللواء حازم حسني درعاً تذكارية مماثلة إلى اللواء الهاملي.