آخر الأخبار

سائق “أرعن” يدمّر محرك طائرة “يوم خاص” يفوز بجائزة أفضل سيناريو في مهرجان بيونج يانج السفير السعودي لدى نيجيريا يسلم أوراق اعتماده للرئيس بخاري طيران الأمن السعودي يشارك في إغاثة محافظة المهرة اليمنية خادم الحرمين وولي العهد يعزيان الرئيس الأمريكي في ضحايا الإعصار المملكة تؤكد استمرارها في مكافحة الفقر على المستوى العالمي نائب الرئيس اليمني: إيران تدعم وترعى مشروعًا تخريبيًا وإرهابيًا في المنطقة الجيش اليمني يسيطر على مواقع بين التحيتا وزبيد بجنوب الحديدة قرقاش: أمن المنطقة واستقرارها يعتمد على السعودية علماء باكستان يستنكرون الافتراءات الكاذبة الموجهة ضد المملكة تيريزا ماي قد تتخلى عن أحد مطالبها الرئيسية في مفاوضات (بريكست) ترامب: إعلان المملكة عن خاشقجي خطوة جيدة وكبيرة شرطة دبي تُحقق إنجازاً عالمياً بحصولها على الفئة البلاتينية “سرب الحمام” يفوز بجائزة الكويت السينمائي حيوان مفترس يروع قريتين في أسكتلندا

رئيس الوزراء العراقي المكلف يجري لقاءات خارج المنطقة الخضراء

أجرى رئيس الوزراء المكلف عادل عبد المهدي اليوم السبت سلسلة لقاءات في مكتبه الجديد خارج المنطقة الخضراء لتشكيل الحكومة وتدارس البرنامج الحكومي للسنوات الأربع المقبلة.وذكر بيان للمكتب الإعلامي لرئيس الوزراء المُكلف "أن عبد المهدي باشر مهام أعماله في مكتبه خارج المنطقة الخضراء في المنطقة الواقعة مقابل محطة القطارات العالمية المركزية في جانب الكرخ".
وأوضح البيان "أن رئيس الوزراء المكلف عقد سلسلة لقاءات داخل المبنى تتعلق بتشكيل الحكومة والبرنامج الحكومي".ولم يبق أمام رئيس الوزراء المكلف في إطار المهلة الدستورية البالغة 30 يوما ابتداء من الثاني من تشرين أول/أكتوبر الجاري سوى أكثر من أسبوعين وعليه تقديم تشكيلته الوزارية للبرلمان العراقي.وبحسب مصادر عراقية، فإن التشكيلة الوزارية تضم 22 وزيرا مقسمة كالتالي ثلاث حقائب وزارية للحزب الديمقراطي الكردستاني، وحقيبة واحدة للأقليات، و18حقيبة مناصفة بين تحالف الإصلاح والإعمار بزعامة كتلة سائرون المقربة من الزعيم الشيعي مقتدى الصدر والنصف الثاني لتحالف البناء بزعامة تحالف الفتح الذي يقوده زعيم منظمة بدر هادي العامري.ولم يسبق لأي رئيس وزراء عراقي بعد عام 2003 أن اتخذ مكتبا حكوميا لتشكيل الحكومة خارج أسوار المنطقة الخضراء المُحصنة التي استحدثت بعد الغزو الأمريكي لتكون مقرا للقوات الأمريكية وبعدها مقرا للحكومات والبرلمان العراقي ومنازل كبار المسؤولين العراقيين فضلا عن مقار السفارات الكبرى أبرزها الولايات المتحدة وبريطانيا.