ليلى المرزوقي تهدي إسطبلات الكمدة لقب سباق الوثبة

أبوظبي: محمد مصطفى

أهدت الفارسة ليلى محمد المرزوقي، إسطبلات «الكمدة» الفوز بكأس الوثبة للإسطبلات الخاصة، لمسافة 100 كلم بعد أن حلت أولاً على صهوة الفرس العربية «راتونيرا» بزمن إجمالي قدره 4.07.08 ساعات، بمعدل سرعة 24.278 كلم، وجاء في المركز الثاني الفارس جوناس لوبيز على صهوة الفرس «إتش أم إسباردو» من إسطبلات الكمدة، وحاز المركز الثالث الفارس ناريان سينق على صهوة الجواد «لااينو» من إسطبلات العين، وحصل على المركز الرابع، الفارس محمد حمود الغيلاني على صهوة الجواد «إس إس شارك» من إسطبلات المري.
اشتمل السباق على المكرمة الطيبة من سمو الشيخ منصور بن زايد آل نهيان، نائب رئيس مجلس الوزراء وزير شؤون الرئاسة، رئيس مجلس إدارة نادي أبوظبي للفروسية، بتسعير وشراء الخيول الأوائل، بواقع مليون ونصف المليون درهم للخيل الذي يحرز المركز الأول، ومليون درهم للثاني، ونصف مليون لمن يكمل السباق، وهو ما يرفع الحماس بدرجة كبيرة.
وأقيم السباق بتوجيهات سمو الشيخ منصور بن زايد آل نهيان، وتنظّمه قرية الإمارات العالمية للقدرة بالوثبة بالتعاون والتنسيق مع اتحاد الإمارات للفروسية، وبرعاية مهرجان سمو الشيخ منصور بن زايد آل نهيان للخيول العربية ودعم مجلس أبوظبي الرياضي، وتم رصد 4 سيارات دفع رباعي للفائزين الأربعة الأوائل في السباق.
كما شهدت قرية الإمارات العالمية للقدرة بالوثبة أيضاً سباق 81 كلم «تأهيلي» بمشاركة أكثر من 100 فارس في وقت متزامن مع سباق الإسطبلات الخاصة.
وتوج الفائزين رئيس اتحاد الفروسية وعدنان سلطان النعيمي مدير نادي أبوظبي للفروسية، ولارا صوايا المديرة التنفيذية لمهرجان سمو الشيخ منصور بن زايد آل نهيان العالمي للخيول العربية، رئيسة الاتحاد الدولي لأكاديميات سباقات الخيل رئيسة السباقات النسائية والفرسان المتدربين بالاتحاد الدولي لسباقات الخيول العربية، وعبدالرحمن الرميثي مدير قرية الإمارات للقدرة.
وأعربت الفارسة ليلى محمد عبيد المرزوقي الفائزة بالسباق عن سعادتها الكبيرة بالصعود لمنصة التتويج، وقالت: «أشكر إسطبلات الكمدة ومالكها سعيد الكمدة، والمدرب منصور إبراهيم، مؤكدة أن جميع العاملين في الإسطبلات قاموا بمجهودات مقدّرة لتحقيق الفوز.
وأضافت: السباق كان سهلاً نسبياً، لان عدد الخيل قليل، وإن كانت درجة الحرارة مرتفعة، ولكن تمكنت من الحفاظ على الصدارة في جميع المحاور بفضل توجيهات المدرب وجاهزية الخيل، وعملنا على زيادة السرعة في المرحلة الثانية وفي المرحلة الثالثة خففنا السرعة وساعدنا في ذلك استبعاد عدد من الخيول المنافسة، وفي المرحلة الأخيرة خففت السرعة وعملت على إراحة الفرس مرتين لأن الفارق مع الخيول الأخرى كان جيداً بالنسبة لنا.
من جهتها، أكدت لارا صوايا المديرة التنفيذية للمهرجان العالمي لسمو الشيخ منصور بن زايد آل نهيان للخيول العربية، رئيس الاتحاد الدولي لأكاديميات سباقات الخيل «إيفهرا»، مدير عام الوثبة ستاليونز، رئيس لجنة سباقات السيدات في الاتحاد الدولي لسباقات الخيل «أفهار»، أن سباق كأس الوثبة الافتتاحي لقرية الإمارات العالمية للقدرة جاء مميزاً من كافة جوانبه التنظيمية والفنية، ما يؤكد ذلك أن الموسم الجديد سيكون موسماً قوياً وحافلاً.
وعن الاستعدادات لحفل الختام للنسخة العاشرة للمهرجان العالمي لسمو الشيخ منصور بن زايد آل نهيان، أكدت صوايا أنه بتوجيهات سمو الشيخ منصور بن زايد آل نهيان، اكتملت الاستعدادات لذلك الحفل والذي سيقام بالعاصمة أبوظبي تحت شعار عالم واحد 6 قارات أبوظبي العاصمة خلال الفترة من 8 إلى 10 نوفمبر/ تشرين الثاني المقبل، مؤكدة أنه ترجمة لرعاية وتوجيهات سموه ودعم سمو الشيخة فاطمة بنت مبارك «أم الإمارات»، نجح المهرجان في القيام بدوره المطلوب في عودة البريق للخيل العربي في جميع قارات العالم، ليكون ترجمة حقيقية لشعاره، وهو عالم واحد 6 قارات أبوظبي العاصمة.
وأشارت إلى أن حفل الختام للنسخة العاشرة سيكون حافلاً، وسيحضره ممثلون عن 90 دولة ما بين خبراء وملاك ومدربين وفرسان وفارسات، وقالت: سيشارك في سباق جوهرة تاج الشيخ زايد للخيول العربية للفئة الأولى الذي تبلغ قيمة جائزته المالية 5 ملايين درهم الذي سيقام يوم 9 نوفمبر، 16 خيلاً من أفضل الخيول العربية، كما ستقام الجولة الختامية لبطولة العالم لسمو الشيخة فاطمة بنت مبارك للسيدات بمشاركة 10 فارسات، وكذلك سباق الجولة الختامية لبطولة العالم لسمو الشيخة فاطمة بنت مبارك للفرسان المتدربين، وسيشارك فيه 10 فرسان وفارسة، كما ستقام الجولة الختامية لبطولة الشيخة لطيفة بنت منصور بن زايد آل نهيان للمهور الصغيرة «بوني».
وكشفت أن الثامن من نوفمبر، سيشهد اجتماعاً للاتحاد الدولي لأكاديميات سباقات الخيل في فندق روتانا بارك بالعاصمة أبوظبي، وفي العاشر من نوفمبر سيقام حفل الختام «جالا دينر» بعدها سيغادر الضيوف في اليوم التالي.
من جهته، تقدّم عدنان سلطان النعيمي مدير عام نادي أبوظبي للفروسية بالشكر للقيادة الرشيدة، على ما تقدّمه من دعم لرياضة الفروسية عامة وسباقات القدرة خاصة، مما كان لذلك الأثر الواضح في الطفرة التي حققتها تلك الرياضة.
كما توجه بالشكر لسمو الشيخ منصور بن زايد آل نهيان على دعم سموه لسباقات ملاك الإسطبلات الخاصة من خلال فرض التسعيرة التي قدّمها سموه لشراء الخيول الفائزة في تلك السباقات، مما كان لذلك الأثر الإيجابي في حرص الملاك المواطنين على الاهتمام بتدريب خيولهم وتجهيزها للمشاركة سعياً للفوز.